إعانة الظالمين
السؤال : أ - ما حكم شراء منتجات شركات أوروبية أو أمريكية داعمة للكيان الصهيوني الغاصب ، وتدعم عمليات الاستيطان في الأرض المحتلة ؟
ب - ما حكم الشراء من منتج الشركات المعادية للإسلام ؟
ج - ما حكم شراء المنتج من دول معادية للإسلام ، مع توفر بديل من دول آخرى غير معادية ؟
الجواب : يلزم تجنب كل ما يؤدي إلى تشجيع العدو الغاصب في عدوانه على بلاد المسلمين ، أو على المسلمين أنفسهم ، ولا يختص ذلك بشركة دون أخرى ، أو دولة دون أخرى .
إعانة الظالمين
السؤال : هناك بعض الشركات ثبت أنها تدعم إسرائيل بالمعونات المالية ، مثل ( كوكا كولا ) و( بيبسي ) و( فورد ) وغيرها ، فما هو حكم شرائها ؟
الجواب : إذا استلزم شرائها تشجيع العدو ودعمه في عدوانه فهو حرام ، وفي غير ذلك لا يكون محرّماً .
إعانة الظالمين
السؤال : هل يجوز شراء حاجيات الشخصية كالملابس والأشياء الأخرى من متجر يملكه تاجر يهودي ؟
الجواب : نعم يجوز ، والمحرَّم هو إعانة الظالمين في ظلمهم ، كإعانة دولة اليهود الغاصبة ، أو إعانتهم في ترويج دينهم وضلالتهم .