سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يبيّن للسفير الصربي النهج الثابت للمرجعية والحوزة بحَثّ أتباعها إلى التحلي بالحصانة الفكرية والثقافية، وإلى التعايش السلمي والتواصل 

سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يبيّن للسفير الصربي النهج الثابت للمرجعية والحوزة بحَثّ أتباعها إلى التحلي بالحصانة الفكرية والثقافية، وإلى التعايش السلمي والتواصل 
2019/03/07


استقبل سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) السفير الصربي في العراق، اليوم الأربعاء الثامن والعشرون من جمادى الآخرة ١٤٤٠ هـد، وبين سماحته للضيف والوفد المرافق له، الدور الثابت للمرجعية والحوزة الدينية بحث أتباع اهل البيت (عليهم السلام) إلى التحلي بالحصانة الفكرية والثقافية، وبالمفاهيم الدينية والإنسانية الصحيحة في المجتمع المستمدة من المبادئ الثابتة والقيم العليا للقرآن الكريم وسيرة المعصومين (عليهم السلام)، بالتسامح والاعتدال والحوار الهادئ المتزن، وبنبذ كل اشكال العنف، وتوصياتها المستمرة لهم بالالتزام بها، وإلى احترام الآخرين مهما كانت دياناتهم وطوائفهم.
كما أوضح سماحته (مدّ ظله) إلى ضرورة وأهمية التواصل بين المجتمعات والشعوب المختلفة، لمحوِ الصورة المشوهة عن الإسلام والمسلمين التي روج لها الخارجون عن طريق الحق المستقيم.
من جهته أعرب السفير الصربي السيد اوروش بالوف، عن شكر وتقدير حكومة وشعب صربيا لدور المرجعية الدينية الايجابي، وعلى حديثه النافع والمثمر، وعلى الفرصة الثمينة التي كان يتمناها منذ عام باللقاء بالمرجعية الدينية، والاطلاع على رؤيتها ومواقفها مباشرة.

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

إذا بقر حيوان أليف بطن طفل أو هشم رأسه وأدى ذلك إلى موت الطفل فهل على صاحب الحيوان دية ؟

لا يجب على صاحب الحيوان الدية إلا أن يكون مقصراً ، بأن كان يعلم بهيجان الحيوان ولم يستوثق منه بحبسه أو ربطه فإنه يضمن حينئذ .

هل يجب علي إيقاظ أولادي البالغين لصلاة الفجر ؟

كلا لا يجب ، لكنه أمر مُحبَّذ ، ليعتادوا على أداء صلاة الفجر منذ بداية بلوغهم ، ولا يتهاونوا فيها .

ما هو حكم المستنسخ من حيث تبعيته الدينية أثناء الطفولة ؟ هل يعتبر مسلماً أو كافراً ؟ أم يكون نسبته طبقاً لدين صاحب الخلية ؟

ما دام طفلاً لا تمييز له يجري عليه حكم من هو تابع له في حياته ، بحيث يصير في حوزته ، كما يتبع الطفل الأسير آسره ، فإذا صار مميِّزاً فهو محكوم بحكم الدين الذي يعتنقه ، ولو فرض كفره لم يكن مرتداً حتى لو كان صاحب الخلية مسلماً ، لعدم كونه أباً له كما سبق .

هل يجوز مدح حُكّام الجور بهدف طلب العفو عن فئة من المؤمنين حُكم عليهم بالإعدام ظُلماً ؟

نعم ، يجوز في مفروض السؤال ، إلاّ إذا كان ضرر هذا المدح أشد على الإسلام من إعدام هؤلاء المؤمنين .

ارشيف الاخبار