سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يستقبل مجموعة من المؤمنين السويسريين والألمان، ويدعوهم إلى التواصل مع بقية المؤمنين في بقاع العالم المختلفة، وأن يفرضوا احترامهم في مجتمعهم بالتحلي بالأخلاق الفاضلة

سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يستقبل مجموعة من المؤمنين السويسريين والألمان، ويدعوهم إلى التواصل مع بقية المؤمنين في بقاع العالم المختلفة، وأن يفرضوا احترامهم في مجتمعهم بالتحلي بالأخلاق الفاضلة
2018/03/06


 دعا سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله)، المؤمنين في دول العالم إلى التواصل الاجتماعي والإنساني فيما بينهم وبين بقية المؤمنين في بقاع العالم المختلفة ويشاركونهم أفراحهم وأتْراحهم؛ لأنّ المؤمن كما قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم (المؤمن للمؤمن كالبنيان المرصوص؛ يشد بعضه بعضا)، جاء ذلك خلال استقبال سماحته لوفد من المؤمنين السويسريين والألمان الذين يزورون العتبات المقدسة برعاية العتبة الحسينية المطهرة،
كما وجه سماحته (مدّ ظله) المؤمنين في دول العالم أن يفرضوا احترامهم في مجتمعاتهم بأن يتحلوا بأخلاق أهل البيت (عليهم السلام) وباللين واللطف والمحبة والإنسانية وأن لا يكونوا عبئاً على الآخرين، وأن يهتموا بتربية أسرهم الكريمة ويسعوا إلى تعلمها اللغة العربية، لغة القرآن والأحاديث الشريفة.
وأعرب سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله)، عن بالغ سروره لنشاطاتهم المختلفة ولاهتمامهم بأداء مراسم زيارة المراقد المقدسة، وداعيا سماحته إياهم في نهاية اللقاء لأن يبلغوا سلامه ودعاءه لكافة المؤمنين في بلدانهم وأن ينقلوا وصاياه لهم.

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

ما هو حد شارب الخمر في الشارع المقدس ، بعد النصيحة التي توجه إليه مع إصراره على هذا العمل إذا فرض هناك تطبيق الحدود الشرعية ؟

حَدُّ شارب الخمر ثمانون جلدة ، وإذا تكرر منه شرب الخمر وحُدَّ عليه وجب قتله في الرابعة أو في الثالثة .

المسؤولون والمرشدون للحجاج الذين يمارسون عملهم سنوياً هل حكمهم القصر أو التمام ؟

إذا لم يكثر منهم السفر طول السنة فعليهم التقصير ، ومجرد الالتزام بالحج في عام لإرشاد الحجاج وإدارة شؤونهم لا يكفي في وجوب التمام عليهم .

للتخلص من المعاملات الربوية يجري في السوق الآن عقد بيع بين طرفين على شيء لا يساوي ثمنه الحقيقي المبلغ الذي يجري عليه عقد البيع والشراء ، كأن يبيعه داره التي هي بثلاثة ملايين دينار بعشرة ملايين دينار ، وهو بيع صوري ، فلا البائع أخلا الدار ولا المشتري استلمها ، إنما مجرد بيع يجري فراراً من الربا الصريح ، ما رأي سماحتكم في مثل هذا البيع ؟

إذا قصد البيع حقيقة صح ، ولا يضر كون الغرض منه التخلص من الربا المحرم ، لكن تترتب آثار البيع المذكورة فقط ، ولا يصح جعل غرامة لتأخير الثمن لو حصل على خلاف ما كان يحتسب حتى لو كان عن تقصير ، كما لا يجوز مطالبة المدين أو إحراجه لو كان عاجزاً عن الوفاء .

شخص بسبب الكهولة وكبر السن ومرض السكر وامراض أخرى لا يستطيع أداء الحج، فهل يستطيع الاستنابة؟

إذا تعلق الحج في ذمته ولم يحج وجب عليه الاستنابة. وأما إذا استطاع للحج مالياً ولم يكن قادراً على أدائه حينئذ لمرض ونحوه فلا تجب عليه الاستنابة.

ارشيف الاخبار