بمناسبة شهادة فاطمة الزهراء (عليها السلام) وفد من مكتب سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مد ظله) يشارك المؤمنين في مجالس العزاء شمالي البصرة

بمناسبة شهادة فاطمة الزهراء (عليها السلام) وفد من مكتب سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مد ظله) يشارك المؤمنين في مجالس العزاء شمالي البصرة
2021/01/17


شارك وفد من مكتب سماحة المرجع الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مد ظله)، في البرنامج السنوي الذي تقيمه مؤسسة الامام الحسين بمناسبة شهادة فاطمة الزهراء (عليها السلام)، في مسجد فاطمة الزهراء الكبير وقد احيى هذه المناسبة الاليمة الاف المؤمنين من مدينة (المْدَينة) شمالي البصرة،
وضم وفد المكتب سماحة السيد علي القاضي وفضيلة الشيخ صادق نجف وفضيلة الشيخ قاسم العيساوي.

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

هل يجوز للرجال سماع الأدعية والأذكار والقراءات الحسينية بصوت امرأة دون علمها أو رضاها ؟ وهل صوت المرأة عورة على الرجال - إن كان لقراءة القرآن والأذكار - ؟

إذا كانت قد سجلت صوتها في شريط خاص بها ، فأخذوا شريط التسجيل من دون علمها وسمعوا صوتها من دون رضاها ، وكان ذلك انتهاكاً لحرمتها ، فلا يجوز . أما إذا كانت تقرأ في مكان عام ، أو كانت قد بذلت شريط التسجيل ، فيجوز لهم استماع صوتها إذا لم يوجب الإثارة الجنسية لهم .

رجل استخرج ( حيمناً ) من منيه وطلب حفظه ، وأوصى إن هو مات أن تلقح به زوجته بعد وفاته لأنه لم يرزق طفلاً ، فمات ولقحت به زوجته بعد شهرين من وفاته وحملت منه : أ - فما حكم هذه الوصية ؟ ب - وهل يجوز للمرأة القبول أو الرفض ؟ ج - وهل يعتبر الولد ولداً شرعياً للمتوفى ولزوجته ؟ د - وما هو الحكم في الموارد المتقدمة لو كان التلقيح بعد انتهاء العدة ؟

أ - هذه الوصية غير نافذة ، لأن المرأة بموت الزوج تخرج عن عصمته ، ويحرم تلقيح المرأة بماء غير زوجها . ب - يجب على المرأة الرفض ويحرم عليها القبول . ج - الأحوط وجوباً كونه ولداً شرعياً لهما ، بمعنى أنه يجب الاحتياط في أمر ميراثه منهما وميراثه منه ، نعم إذا وقع التلقيح غفلة عن الحرمة المذكورة وبتخيل جوازه شرعاً لحقه حكم ولد الشبهة في كونه ولداً شرعياً وارثاً وموروثاً . د - لا أثر للعدة ، لأنها بائنة ، فلا فرق في جميع ما سبق بين كون التلقيح قبل خروج العدة وكونه بعد خروجها .

ما معنى عبارة ( التعرُّب بعد الهجرة ) التي وردت في باب المعاصي الكبيرة ؟

المقصود منها السفر إلى البلاد التي لا يمكن للمسلم فيها الحفاظ على دينه ، أو القيام بفرائض الإسلام فيها .

ارشيف الاخبار