ضمن نشاطات قسم التبليغ في مكتب المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله)؛ السيد عز الدين الحكيم يشارك عشائر ناحية اليوسفية جنوبي بغداد بإحياء ليالي شهر رمضان المبارك

ضمن نشاطات قسم التبليغ في مكتب المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله)؛ السيد عز الدين الحكيم يشارك عشائر ناحية اليوسفية جنوبي بغداد بإحياء ليالي شهر رمضان المبارك
2018/06/03


ضمن نشاطات قسم التبليغ في مكتب سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) ، وفي اجواء شهر رمضان المبارك ، زار سماحة السيد عزالدين الحكيم ديوان معتمد المرجعية الدينية الشيخ مهند ال ناجي ، في منطقة اليوسفية جنوبي العاصمة بغداد ، وقد القى سماحته (دام عزه)، كلمة على تجمع من شيوخ عشائر اليوسفية ، وتحدث فيها سماحته عن دور اهل البيت (عليهم السلام) في بناء شخصية الفرد الشيعي، واهمية الارتباط بهم و التمسك بنهجهم عليهم السلام.
كما زار سماحة السيد عز الدين الحكيم مضيف قبيلة البو عامر ، و كان في استقباله امير القبيلة الشيخ كاظم الشبلي، و قد القى سماحته كلمة تطرق فيها الى اهمية المرجعية الدينية ، و دعوتها للمؤمنين الى التآلف و التكاتف.
و انتهى سماحته جولته بزيارة مضيف عشيرة البو محيي الطائية ، و كان في استقبال سماحته شيخ عمومها الشيخ عجمي علوان الشلال

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

إذا شك الإنسان بنجاسة ثوب هل هو نجس أم لا ، هل يجوز الصلاة به ؟ وإذا تأكد من نجاسته هل يجوز له الصلاة به مع الانحصار بين الصلاة والإعادة ؟

إذا كان الثوب طاهراً وشككت في نجاسته جاز لك أن تصلي ، وإذا انحصر الثوب الساتر للعورتين بالنجس فالأحوط وجوباً الجمع بين الصلاة به والصلاة عارياً .

ما هو حكم المستنسخ من حيث تبعيته الدينية أثناء الطفولة ؟ هل يعتبر مسلماً أو كافراً ؟ أم يكون نسبته طبقاً لدين صاحب الخلية ؟

ما دام طفلاً لا تمييز له يجري عليه حكم من هو تابع له في حياته ، بحيث يصير في حوزته ، كما يتبع الطفل الأسير آسره ، فإذا صار مميِّزاً فهو محكوم بحكم الدين الذي يعتنقه ، ولو فرض كفره لم يكن مرتداً حتى لو كان صاحب الخلية مسلماً ، لعدم كونه أباً له كما سبق .

إذا ما حصل تأثير على كفاءة البرنامج وقدرته بما يسيء إلى سمعة تلك الشركات تارة ، وأخرى قد يؤثر على أساسيات جودة البرنامج كسلعة ، فما هو الحكم ؟

لا يمنع ذلك من الاستخدام والاتجار مع تقرير أصحاب المؤسسة ورضاهم ، وأما مع عدم رضاهم فالمدار في المنع على حصول الشرط والحرمة إنما يكون في حق المشترط عليه ، فلا يجوز قيامه بالاستنساخ ولا تمكينه منه ، وأما في حق غيره فلا حرمة حتى مع الشرط .

ارشيف الاخبار