نعي سماحة المرجع الديني الكبير السيد الحكيم (دام ظله)بمناسبة رحيل الفقيه اية الله السيد تقي القمي (قدس سره)

نعي سماحة المرجع الديني الكبير السيد الحكيم (دام ظله)بمناسبة رحيل الفقيه اية الله السيد تقي القمي (قدس سره)
2016/10/28

تلقينا ببالغ الأسى والأسف نبأ وفاة سماحة آية الله السيد تقي القمي (قدس سره) بعد ان قضى عمراً طويلا في خدمة الشريعة و فقه أهل البيت عليهم السلام وقد بذل رحمه الله جهدا مشكورا في التدريس و التأليف وتربية أهل الفضل والعلم مع ما كان عليه من الورع و التقوى وحسن السيرة ولقد ختم الله للفقيد بالحسنى حيث وافاه الأجل في كربلاء المقدسة بعد أن وفقه الله لزيارة الأئمة الأطهار عليهم السلام واننا إذ نعزي الحجة المنتظر عجل الله فرجه الشريف و الحوزات العلمية وأنجاله الكرام بهذا المصاب الجلل نسال الله سبحانه و تعالى له الرحمة والرضوان و لأهله و ذويه الصبر و السلوان إنه أرحم الراحمين .

السيد محمد سعيد الحكيم
۲۵ محرم الحرام ۱٤۳۸ للهجرة

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

هل يجوز استعمال مانع الحمل المسمى باللولب ؟ ولو استعمل لفترة طويلة (5 - 6) سنوات وأحدث بعض التغيرات في الدورة الشهرية إذا حصلت إفرازات لونها جوزي قبل الدورة وبعدها بثلاثة أيام ثم تنقطع وتحصل إفرازات دموية متوسطة تغمس القطنة في بعض الأحيان ، في الصلاة وغيرها ما حكم هذه الحالات ؟

لا بأس باستعمال اللولب إذا لم يعلم بكونه يقتل البويضة بعد التلقيح ، وأما الإفرازات فإذا صدق عليها الدم جرى عليها حكم الحيض أو الاستحاضة بالشروط المقررة للحيض والاستحاضة ، ولا مجال لتفصيلها في هذه العجالة ، بل يرجع فيها لرسالتنا العملية أو السؤال الشفهي .

هل جوَّزتم سابقاً بإذن الإحراز والقراءة لبعض المؤمنين في المحافظة ؟

ربما سبق منا الإذن بحفظ الكتب ، أما الآن فيجب إرجاعها كما ذكرنا في جواب السؤال السابق .

بعض الطلبة الذين يرغبون بمواصلة دراستهم الجامعية يحصلون على منحة من الحكومة بفائدة ثابتة ، وبدون هذه المنحة لا يمكنهم أو يصعب عليهم مواصلة دراستهم ، فما حكم أخذ هذه المنحة مع هذه الفائدة ؟

أخذ المنحة بهذا الوجه محرم بالنظر الأولي ، لأنه قرض ربوي محرم ، نعم لما كان المقرض هو الحكومة التي لا تنفذ معاملاتها أمكن تصحيح ذلك وتحليله بأخذ المنحة بنيّة الاستنقاذ ، لا بنية الاقتراض . فإن علم بمرور المال بيد مسلم ، أو كان ذلك في أرض الإسلام ، أجري على المال وظيفة مجهول المالك من قبضه عنا بإذن منا ، ثم تملكه هدية منا لأخذه ، ثم تدفع الفائدة على أنها ضريبة قهرية للدولة ، لا على أنها فائدة للقرض ، ويجري هذا في جميع موارد الاقتراض من الدولة بفائدة .

ارشيف الاخبار