بمناسبة شهادة الزهراء (عليها السلام) .. وفد مكتب سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مد ظله) يشارك في مجالس العزاء المقامة بقضاء النعمانية بمحافظة واسط

بمناسبة شهادة الزهراء (عليها السلام) .. وفد مكتب سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مد ظله) يشارك في مجالس العزاء المقامة بقضاء النعمانية بمحافظة واسط
2020/01/31

 

شارك وفد مكتب سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مد ظله) مجالس العزاء المقامة بذكرى شهادة الصديقة فاطمة الزهراء (عليها السلام) في قضاء النعمانية بمحافظة واسط، حيث حضر مجلس عزاء السيد حبيب الخطيب، الذي ثمن هذه المشاركة كثيرا وحمل هو والحاضرين شكرهم وسلامهم للسماحة المرجع الكبير (مد ظله.)
كما حضر الوفد، الذي ضم فضيلة السيد أحمد عز الدين الحكيم والشيخ محمد العبادي، مجلس عزاء الزهراء (عليها السلام) في دار الاستاذ محمد.
وكان بانتظار وتوديع الوفد جمع من الوجهاء والخيرين الذين أعربوا عن شكرهم وتقديرهم لهذه المشاركة.
وقد أبلغ سماحة السيد احمد السيد عزالدين الحكيم سلام وتعازي ألمرجع الكبير السيد الحكيم (مد ظله) لهم بهذه المناسبة.

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

لدينا أموال موقوفة لخدمة الإمام الحسين ( عليه السلام ) في زيارة الأربعين في كربلاء ، فهل يجوز صرف هذه الأموال في منطقتنا بثواب الإمام الحسين ( عليه السلام ) إذا لم يسعنا صرفها في كربلاء ؟

إذا تعذر صرف هذه الأموال في زوار الإمام الحسين ( عليه السلام ) بكربلاء في زيارة الأربعين وجب صرفها في زيارة الأربعين في طريقهم إلى كربلاء مع إمكان ذلك .

إذا توفي شخص وترك لأولاده إرثاً ( بيتاً وبستان ) ، هل يجوز للأم أن تعارض في بيع الدار لأنها تحب الاحتفاظ بها لنفسها ؟ وهل يجوز لقسم من الإخوان أن يعارضوا في بيع الدار والبستان لأنهم ينتظرون أن يرتفع سعره في المستقبل ( غير المعلوم ) ؟ خاصة وقد مضى على وفاة الوالد (28) عاماً ، وبلغ أكبر الأولاد سنا (50) عاماً ، مع العلم أنهم لم يسكنوا بها .

يحق لأمِّ الميت أن تعارض بيع حصتها ، ولا يحق لها منع بيع الآخرين لحصصهم ، ويجوز لها شراء حصصهم ، وكذلك الأخوان - إذا كانت لهم حصة - . أما الذي ليس له حصة مثل أخوة الميت ، فلا يحق لهم منع أولاده من البيع ، كما لا يحق لزوجته منع البيع .

هل يجوز العقد الدائم على الكافرة مطلقاً أو خصوص الكتابية ؟ أو لا يجوز ؟

يجوز العقد الدائم على الكتابية على كراهة شديدة .

أ - هناك رجل يخدم في البيوت ، وهو وإن كان متزوجاً إلا أنه تارك للصلاة ، وقد يتكلم مع النساء بما لا يليق ، كأن يقول لإحداهن : ( أنت أجمل من زوجتي ، أو من زوجة فلان ) ونحو ذلك ، فهل يجوز استخدامه وتركه مع المرأة من دون أن يكون في البيت زوجها أو أحد محارمها ؟ لا سيما إذا كانت لا ترضى بأن تترك في البيت معه من دون محرم ؟ ب - وهل يجزي تطهيره للمتنجس مع الشك في صحة التطهير ؟ أو عدم الوثوق بصدقه ؟ - علماً بأنه مسلم جعفري - ؟

- إذا كان الرجل يخشى على زوجته من الوقوع في الحرام لا يجوز له تركه في البيت معها منفردين ، بل يلزمه الحفاظ على عفة زوجته وأهل بيته ، وإبعادهم عن خطر الفساد . ب - إذا كان يخبر عن التطهير مع احتمال صدقه احتمالاً معتدّاً أمكن الاكتفاء به ، وأما مع ظهور أماراتٍ على كذبه فلا يجزي تطهيره .

ارشيف الاخبار