ممثل مكتب المرجع الديني الكبير السيد الحكيم (مد ظله) يحضر مجلس عزاء سيد الشهداء عليه السلام في ديوان الحاج موزان الساعدي بمنطقة بريهة بمحافظة البصرة

ممثل مكتب المرجع الديني الكبير السيد الحكيم (مد ظله) يحضر مجلس عزاء سيد الشهداء عليه السلام في ديوان الحاج موزان الساعدي بمنطقة بريهة بمحافظة البصرة
2019/09/05


شارك ممثل مكتب المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله)،سماحة العلامة السيد عزالدين الحكيم، محبي اهل البيت (عليهم السلام)، في مجلس العزاء المقام، اليوم الخامس من محرم الحرام 1441هــ، في ديوان الحاج موزان الساعدي في منطقة بريهة في محافظة البصرة.
وكان في استقبال سماحته الحاج ماجد موزان الساعدي رئيس غرفة تجارة البصرة والاستاذ عبدالامير الديرواي نائب رئيس نقابة الصحفيين في البصرة وجمع من المؤمنين المعزين، حيث ثمن الجميع هذا الحضور الطيب لسماحته، وحملوا وفد المرجعية ايصال وافر شكرهم وسلامهم لسماحة السيد المرجع الحكيم (مد ظله).

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

هناك أرض ، ويشهد أهل المنطقة بأن هذه الأرض كانت سابقاً بستاناً ، وكانت وقفاً على الزهراء ( سلام الله عليها ) والسادة الكرام ( عليهم السلام ) ، فاستولت عليها الدولة وبَنَت مدرسة ، فهناك من المدرسين المؤمنين الأخيار يريد معرفة تكليفهم الشرعي في هذه المدرسة ، مع عدم إمكان تحويلهم إلى مدرسة أخرى ، لأن الأمر راجع إلى الوزارة : أ - ما حكم الوضوء والصلاة في هذه المدرسة ؟ ب ـ ما حكم وجودهم في المدرسة واشتغالهم بالتدريس طبعاً هذا مع عدم معرفتهم بكيفية الوقف ؟

يصح الوضوء والصلاة بعد القيام بما يأتي : حيث كان الظاهر أن الأرض موقوفة لتصرف منافعها في سبيل الزهراء ( عليها السلام ) والسادة المعصومين ( عليهم السلام ) فالأحوط تقديرهم أجرة تناسب كيفية انتفاعهم بالأرض ، ومدة انتفاعهم بها ، واتفاقهم مع الحاكم الشرعي أو وكيله عليها ، ثم صرف الأجرة في إحياء أمرهم ( عليهم السلام ) ، وأظهر ذلك إقامة مآتمهم وعزائهم . وليكن - مع ذلك – همُّهم نفع المؤمنين في عملهم ، ليكون إشغالهم للأرض - التي هي صدقة - من منافع الصدقات العامة التي يجهل خصوصية ما عُيِّنت له ووُقفت عليه .

يقتني بعض الناس الأحجار الكريمة لجلب الرزق ، ودفع الضرر ، فهل لذلك أصل في الشريعة ؟

الرزق من الله تعالى ، نعم وردت روايات تدل على أنَّها وسائل كما أن لبعض الأيام والأوقات بركة خاصة ، ولكن من تحقيقها متناً وسنداً .

ارشيف الاخبار