سماحة المرجع الحكيم يوجه طلبة الجامعات العراقية باستثمار الفرص لبناء مستقبلهم وترجمتها بمزيد من التوادد والتواصل والاحترام بما يحقق التعايش السلمي، والابتعاد عن الفرقة والاختلاف والتنازع

سماحة المرجع الحكيم يوجه طلبة الجامعات العراقية باستثمار الفرص لبناء مستقبلهم وترجمتها بمزيد من التوادد والتواصل والاحترام بما يحقق التعايش السلمي، والابتعاد عن الفرقة والاختلاف والتنازع
2019/08/24


وَجه سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) شباب الجامعات العراقية باستثمار الفرص بناء بلدهم ومستقبله، وترجمة ذلك بمزيد من التواصل والتوادد والتفاهم والاحترام ، بما يحقق التعايش السلمي، بالابتعاد تماما عن الفرقة والنزاع بين ابناء الشعب الواحد، التي شاهد الجميع اثارها المؤلمة والمدمرة، جاء ذلك خلال استقبال سماحته، اليوم السبت 22 من ذي الحجة 1440 هـ، المشاركين في مخيم الكفيل السنوي السابع التي تنظمه العتبة العباسية المقدسة لطلبة الجامعات العراقية المختلفة.
كما أوصى السيد الحكيم الجميع إلى تغليب مصلحة بلدهم على بقية المصالح التي أضرت بمستقبلهم، وان يعرفوا انهم ابناء بلد به اديان وقوميات ومذاهب مختلفة، فعليهم كشباب جامعي واعي ان ينبذوا كل ما يوجب الشحناء والبغضاء، وأن يتوجهوا لبناء مستقبلهم من خلال التكاتف والابتعاد عن الجدال في الخلافات.
وفي ختام حديثه المبارك، دعا سماحة المرجع السيد الحكيم (مدّ ظله) العلي القدير أن يريهم خير وبركة هذه اللقاءات والتواصل، وان يحمي بلدهم ويعينهم على محنتهم، وان يزيد من ألفتهم المبنية على الاحترام المتبادل، إنه سميع مجيب.

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

بعض العشائر تفض نزاعاتها مع العشائر الأخرى بواسطة التحاكم لدى رئيس عشيرة أخرى محايدة ، فهل يمكن أن نطلق على هذا صفة قاض حسب الشريعة الإسلامية المقدسة ؟

ليس القاضي شرعاً إلا الحاكم الشرعي ، وهو الذي ينفذ حكمه قهراً على الأطراف ، وأما غيره فلا ينفذ حكمه إلا برضا الأطراف والتصالح بينهم عن طيب نفس بنفوذ حكمه .

هل يجوز النظر إلى النساء المبتذلات في التلفزيون وصورهن في المجلات ؟

نعم يجوز ذلك إذا لم يكن بريبة وبنحو يثير الشهوة ، وإن كان الأولى الابتعاد عنه لما قد يسبب ذلك الوقوع في الحرام أحياناً .

ارشيف الاخبار