سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم يستقبل مجموعة من المستبصرين في أوربا، ومن ضمنهم شاب فرنسي يعلن إسلامه، ويوصي (مدّ ظله) بالتحصن بالأحكام الشرعية وأن يكونوا من المحسنين

سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم يستقبل مجموعة من المستبصرين في أوربا، ومن ضمنهم شاب فرنسي يعلن إسلامه، ويوصي (مدّ ظله) بالتحصن بالأحكام الشرعية وأن يكونوا من المحسنين
2019/02/02


استقبل سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله)، مجموعة من المستبصرين في دول ألمانيا وفرنسا وإيطاليا، وكان من ضمنهم شابا فرنسي أعلن إسلامه ونطق الشهادة بحضرة سماحته.
وأوصى سماحته (مدّ ظله) المؤمنين في دول العالم الغربية بالتحصن بالأحكام الشرعية والالتزام بها، وأن يكونوا من المحسنين من خلال التحلي بالأخلاق الحميدة، والسير على الخط والنهج الثابت الذي سار عليه المعصومون (عليهم السلام) وضحّوا من أجله.
وفي ختام حديثه أعرب سماحة السيد الحكيم (مدّ ظله) عن سروره لهدايتهم لطريق الحق، وداعيا منهم الابتعاد عن الشبهات ونزوات الشيطان، بمزيد من الصبر والإيمان، وسائلا من العلي القدير أن يوفقهم لمرضاته ويتقبل زيارتهم، ويروا بركاتها في الدنيا والآخرة.

استقبال طلبات التسجيل في الدورة الصيفية الحادية عشر للشباب المغترب

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

هل يجوز التمتع بالبكر ؟ وما هي شروط البكارة ؟

نعم ، يجوز مع رضا وليّها ، بل يجوز التمتع بها بدون استئذانه بشرط عدم الدخول ، والباكر هي المرأة غير المتزوجة زواجاً يستتبع الدخول في القُبل ، سواء لم تذهب بكارتها أو ذهب من غير دخول - بمرض أو غيره - أو ذهب بوطء محرم ولو بالشبهة .

هل يجوز التشريح للجثة لأغراض التدريس ؟

إذا كانت الجثة لمسلم حرم تشريحها ، وإذا كانت لكافر جاز .

في عام (1980) سلمني شخص مبلغ قدره (600) دينار عراقي لغرض إرسالها مع مبلغ كنت أروم إرساله إلى أقاربي ( خارج العراق ) ، وقد أرسلت الأمانة أعلاه مع مبلغي إلى الجهة المذكورة بيد شخص موثق كنت أرسل بيده باستمرار . وبعد فترة من الزمن اتضح أن الوسيط قد سجن وقد أرسل إلي خبراً عن أنه أوصلها إلى شخص آخر لغرض إيصالها ، وفي عام (1990) - وعند زيارة أحد الأقارب من خارج العراق - اتضح أن المبلغ لم يصل ، والآن يطالبون بتسديد المبلغ أعلاه وبالدولار ، يرجى من سماحتكم بيان رأي الشرع لحلِّ الموضوع ؟

لا يجب عليك الضمان والتعويض ما دمت لم تقصِّر في الحفاظ على الأمانة ، أما إذا كان ذلك عن تقصير منك فأنت ضامن ، كما إذا كان الدافع قد عيَّن شخصاً آخر واسطة في الإيصال ، أو كان الشخص الذي دفعت المال له ليوصله غير ثقة ، وحينئذ إن كنت قد سلمت الشخص عين المبلغ فلا يستحقون عليك إلا مقداره بالدينار العراقي ، وإن كنت قد استبدلت المبلغ بالدولار وسلَّمته الدولار كنت ضامناً للدولار .

إذا رمى شخص زجاجة وسط الطريق ، فمرَّ بها إنسان فجرحته ، أو سيارة فتمزق إطارها ، فهل يضمن الشخص ؟

إن كان رميها في الطريق المذكور متعارفاً مألوفاً فلا ضمان على الرامي لها ، وإلا كان ضامناً .

ارشيف الاخبار