ممثل سماحة المرجع الديني الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله)، يتفقد المواكب الحسينية في محافظة البصرة، ويشيد خلال لقاءه بشيوخ ووجهاء مدينة الفاو بأواصر التآلف والتسامح بين أطياف المجتمع في المدينة

ممثل سماحة المرجع الديني الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله)، يتفقد المواكب الحسينية في محافظة البصرة، ويشيد خلال لقاءه بشيوخ ووجهاء مدينة الفاو بأواصر التآلف والتسامح بين أطياف المجتمع في المدينة
2018/10/10


تفقد ممثل سماحة المرجع الديني الكبير اية الله العظمى السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله)، سماحة حجة الإسلام والمسلمين السيد عز الدين الحكيم، المواكب الحسينية في قضاء الفاو، بالتعاون مع مؤسسة الشعائر في مكتب المرجع الكبير السيد الحكيم في النجف الأشرف.
هذا والتقى السيد الحكيم (دام عزه) بوجهاء وشيوخ عشائر المدينة ووجهائها، واشاد في كلمته على اواصر التالف والتسامح بين اطياف هذه المدينة ، كما نبه السيد عز الدين الحكيم إلى اهمية اتباع نهج اهل البيت عليهم السلام، وانهم الطريق الموصل الى الله عزّ وجلّ، وإلى ضرورة التواصل مع المرجعية الدينية و الاستماع الى نصائحها و توجيهاتها الرشيدة.

 

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

امرأة قطعتها الدورة الشهرية وهي دون اليأس ، هل عليها عدة وفاة ؟

نعم عليها عدة الوفاة حتى لو تجاوزت سن اليأس ، لكن عدة الوفاة ليست إلا عبارة عن ترك الزواج وترك الزينة ، مع حسن الاحتشام لها في مدة العدة ، ولا يجب عليها ما زاد على ذلك مما يتعارف عند بعض الناس .

اللحوم الواردة من البلاد غير الإسلامية إذا اشتريتها من مسلم هل أحكم بطهارتها وحليتها ؟

لا يحكم بطهارتها وحليتها إلا أن يحتمل اهتمام المسلم بإحراز تذكيتها وعدم تسامحه في ذلك .

رجل عنده مائة ألف من قرض أخذه بالفائز ( أي : ربا ) ، وهو يريد أن يبرئ نفسه من هذه الأموال ، فماذا يفعل ؟

يجب عليه أن يؤدي القرض وهو المائة ألف ، ويحرم عليه دفع الزيادة وهي الربا ، إلا أن يضطر لذلك .

هل يجب الإعلام بالنجاسة أثناء الصلاة أو الأكل ؟

لا يجب الإعلام بالنجاسة إلا من قِبَل الشخص الذي يؤتمن من قبل المكلف على أمره ، فإن الأحوط وجوباً له البيان ، كما أنه لا يجوز تقديم الطعام النجس للغير إذا كان من شأنه أن يؤكل .

: ما يعني خروج عائشة علي أمير المؤمنين ( عليه السلام ) من الناحية الشرعية ؟ إذا أخذنا سورة الأحزاب ( آية : 33 ) بنظر الاعتبار .

خروج أهل الجمل على الإمام أمير المؤمنين ( عليه السلام ) لا خلاف بين الفريقين في كونه بَغياً على الإمام الشرعي المفترض الطاعة عند كل فريق من زاويته الخاصة ، وحكم الباغي واضح ، غير أن القوم يدَّعون توبتها بعد أن وضعت الحرب أوزارها وأجلت عن عشرين ألف قتيل ، وهي توبة لم تثبت ، لأنها رواية ، وخبر الحرب والبغي دراية بالقطع واليقين ، وأما لو أخذنا الآية الكريمة بنظر الاعتبار فالأمر واضح جداً في ارتكاب خلاف النص القرآني .

ارشيف الاخبار