سماحة المرجع الديني الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يوجه التربويين بتحمل المسؤولية الكبرى بتثقيف الناشئة دينيا وأخلاقيا.

 سماحة المرجع الديني الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يوجه التربويين بتحمل المسؤولية الكبرى بتثقيف الناشئة دينيا وأخلاقيا.
2018/09/17


وجه سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) العاملين في المجال التربوي بتحمل المسؤولية الكبرى بتوجيه النشئ الجديد دينيا، وعلى الأخلاق الفاضلة والمثل الإنسانية المستمدة من القرآن الكريم والسيرة النبوية العطرة التي انتهجها الأئمة المعصومون (عليهم السلام أجمعين)، جاء ذلك خلال استقبال سماحته لوفد التربويين من محافظة واسط.
كما أوصى سماحته (مدّ ظله) التربويين بأن يبينوا للنشئ الجديد وجود قوى تدعي الرقي والتقدم، تحاول تحطيم قوتهم باستهداف دينهم وقيمهم.
وفي ختام حديثه دعا سماحة السيد الحكيم (مدّ ظله) الباري تعالى أن يوفقهم لمرضاته، إنه سميع مجيب.

استقبال طلبات التسجيل في الدورة الصيفية الحادية عشر للشباب المغترب

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

هل يصح الإيداع في المصارف الموجودة في الوقت الحاضر ؟ وهل تصح الفائدة التي تمنحها تلك المصارف ؟

إذا كان المصرف حكومياً جاز الإيداع فيه لا بنية الفائدة ، ويجوز استلام الفائدة بمراجعة الحاكم الشرعي .

أريد تعريف واضح لمفهوم الفاسق ؟

الفاسق من ارتكب معصية كبيرة ، أو أصر على الصغائر من دون مجوِّز شرعي ، ما دام لم يستغفر ويتوب .

بعض الطلبة الذين يرغبون بمواصلة دراستهم الجامعية يحصلون على منحة من الحكومة بفائدة ثابتة ، وبدون هذه المنحة لا يمكنهم أو يصعب عليهم مواصلة دراستهم ، فما حكم أخذ هذه المنحة مع هذه الفائدة ؟

أخذ المنحة بهذا الوجه محرم بالنظر الأولي ، لأنه قرض ربوي محرم ، نعم لما كان المقرض هو الحكومة التي لا تنفذ معاملاتها أمكن تصحيح ذلك وتحليله بأخذ المنحة بنيّة الاستنقاذ ، لا بنية الاقتراض . فإن علم بمرور المال بيد مسلم ، أو كان ذلك في أرض الإسلام ، أجري على المال وظيفة مجهول المالك من قبضه عنا بإذن منا ، ثم تملكه هدية منا لأخذه ، ثم تدفع الفائدة على أنها ضريبة قهرية للدولة ، لا على أنها فائدة للقرض ، ويجري هذا في جميع موارد الاقتراض من الدولة بفائدة .

ما معنى النبي الأمي ؟ هل الأمي بمعنى : ( عدم القراءة والكتابة ) ؟

ذكروا فيه أكثر من تفسير : فذهب بعضهم إلى أن ( الأمي ) هنا بمعنى غير العارف بالقراءة والكتابة ، ويستدل أصحاب هذا القول بظاهر بعض الآيات القرآنية ، كقوله تعالى : ( وَمَا كُنْتَ تَتْلُو مِنْ قَبْلِهِ مِنْ كِتَابٍ وَلا تَخُطُّهُ بِيَمِينِكَ إِذاً لارْتَابَ الْمُبْطِلُونَ ) [ العنكبوت : 48 ] ، وباتخاذه ( صلى الله عليه وآله ) الكُتَّاب للوحي والرسائل ، بالشهرة المستفيضة بعدم معرفته ( صلى الله عليه وآله وسلم ) الكتابة ، حتى كادت تكون من الضروريات . وذهب بعضهم إلى أنها نسبة إلى أم القرى ، وهي ( مكة ) ، ويستدلون على ذلك بخبر مروي عن الإمام الجواد ( عليه السلام ) ، والله العالم .

ارشيف الاخبار