سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم يوجه المؤمنين والمؤسسات الخيرية بالبحث عن الأيتام والمعوزين في المناطق النائية، ومدّ يد العون وخدمتهم؛ لأنها من أوضح مَصَاديق صدق النية في التقرب إلى الله عز وجل

سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم يوجه المؤمنين والمؤسسات الخيرية بالبحث عن الأيتام والمعوزين في المناطق النائية، ومدّ يد العون وخدمتهم؛ لأنها من أوضح مَصَاديق صدق النية في التقرب إلى الله عز وجل
2018/06/12


وَجه سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله)، أتباع أهل البيت عليهم السلام والمؤسسات المعنية برعاية الأيتام ومساعدة الفقراء والمُعوزين بالبحث عنهم في المناطق النائية والبعيدة عن الأنظار، ومدّ يد العون والمساعدة لهم؛ فإنها من أهم وأوضح مَصَاديق صدق نية المؤمن في التقرب إلى الله عز وجل وطاعته، جاء ذلك خلال استقبال سماحته مجموعة من العاملين والمتطوعين في مؤسسة اليتيم الخيرية في محافظة كربلاء المقدسة.
كما وأوصى سماحته (مدّ ظله) العاملين في المؤسسات الخيرية بالاندفاع الذاتي المبني على رابطة المودة والمحبة لعقيدتهم التي تفرض عليهم التجانس والعمل الصالح ومحبة أحدهم الآخر، وبعيدا عن السلطة والنفوذ، والتي تميز بها أتباع أهل البيت عليهم السلام عن سواهم من الأمم بأن يقوم المؤمن بخدمة دينه ومذهبه دون أن يأمره أو يرشده أحد.
وفي نهاية حديثه المبارك، دعا سماحته (مدّ ظله) للحاضرين بالسداد والموفقية لخدمة عقيدتهم، وأن يروا بركات طاعاتهم ونعمها عليهم بالدارين.

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

بتاريخ (17/9/1991) استأجرت دكاناً من مالكه بشروط تم الاتفاق عليها في ضمن العقد ، هي : أ - أني متى استغنيت عن الدكان فلا يحق لي أن أؤجره لطرف آخر . ب - لا يحق لي أن أبيع الدكان بما اصطُلح بـ( السرقفلية ) . ج - أن ضريبة الأملاك يجب أن أدفعها من عندي في موعد استحقاقها الذي سوف يكون في عام . وبالرغم من وفائي بالشروط المتقدمة فقد طلب المالك مني تسليمه الدكان لا لشيء سوى غرض تأجيره لطرف آخر غيري ، فهل ترون سماحتكم أن للمالك الحق في عدم الالتزام بتجديد العقد لعدم اشتراطه صريحاً في ضمن العقد ؟ مع أنه ربما يستفاد البناء على الالتزام بالتجديد من قضية ضريبة الأملاك وغيرها ؟ هذا فضلاً عن أن الالتزام بالتجديد قد أصبح هو المتعارف في إيجار المحلات ، بحيث أغنى تعارفه عن التصريح باشتراطه .

لا يلزم أحد الطرفين بشرط ما لم يكن مصرَّحاً به في ضمن العقد أو معلوماً ضمناً ، والقرائن المذكورة في السؤال قد تكون شاهداً بالاشتراط المذكور ، إلا أنه لا يتيسر لنا الجزم بذلك لعدم إحاطتنا بعرف التعاقد التجاري ، فلا بُدَّ مع ذلك من الرجوع لأهل الخبرة العدول ، كما أنه قد يدعي أحد الطرفين وجود القرينة على خلاف العرف العام ، فلا بُدَّ مع التخاصم من الرجوع للحاكم الشرعي لحل النزاع بالطرق الشرعية .

استلمت ( شيك ) قبل رأس سنتي الخمسية ، ولكني لم أسحبه من البنك الحكومي أو الأهلي أو الكافر إلا بعد رأس سنتي الخمسية ، علما أن المبلغ المكتوب في الشيك يعتبر في حساب الشخص المُعطي للشيك قبل سحبه ، فهل يجب عليَّ تخميس المبلغ في يوم رأس سنتي الخمسية ؟ وهل القابض للشيك يُعتبر قابض للأموال - مع ملاحظة نوع البنك - ؟

أ - إذا كان الشيك من حقوقك على صاحبه - كأن تكون دائناً له وأراد الوفاء من خلال تسليم الشيك - فإنه يجب عليك المبادرة لتخميسه عند حلول رأس السنة إن كنت قادراً على أخذ دينك نقداً قبل رأس السنة ، أو عند حلولها ، ولكنك رضيت بالشيك . وأما لو لم تتمكن من استيفاء القرض قبل أو عند رأس السنة فإنه يجب الخمس بعد سحب المال ، كما يمكنك التخميس قبل السحب أيضاً . ب - إذا كان الشيك من قبيل الهدية فإنه لا يجب تخميس المبلغ ، وإنما يدخل في أرباح السنة الثانية بعد قبضه ، ولا فرق في ذلك بين أنواع البنوك ، ولا يعتبر القابض للشيك قابضاً للأموال حتى يقبضها .

ذكرتم أن اللازم عدم ضرب الولد أكثر من ست ضربات برفق ، فهل هذه فتوى ؟ ثم هل يبقى الحكم إذا لم ينفع هذا المقدار في تأديب الطفل ؟

هذه فتوى ، إلا أنه يجوز الزيادة عليها عند الحاجة والضرورة لعدم كفايتها في تأديب الصبي ، وكف شرِّه ، كما أشرنا إليه في المنهاج ، فالخمس والست هي مقتضى الأصل الأولي لتحقيق التأديب إذا لم يعلم بكفاية ما دونها ، ولا بعدم كفايتها .

ارشيف الاخبار