سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يوصي أتباع أهل البيت (عليهم السلام) في الهند بالتحصن بالثقافة الإسلامية وبالعقيدة، وأن يفرضوا احترامهم بالالتزام الديني والصدق والإخلاص وأداء الأمانة

سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يوصي أتباع أهل البيت (عليهم السلام) في الهند بالتحصن بالثقافة الإسلامية وبالعقيدة، وأن يفرضوا احترامهم بالالتزام الديني والصدق والإخلاص وأداء الأمانة
2018/04/04


أوصى سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) أعزاءه المؤمنين من أتباع أهل البيت عليهم السلام في الهند وغيرها من الدول بالتحصن بالثقافة الإسلامية الأصيلة وبعقيدتهم، ليفرضوا احترامهم في المجتمعات التي يعيشون بها من خلال الصدق والإخلاص وأداء الأمانة والتحصن من الخطر المحدق المحيط بهم، جاء ذلك خلال استقبال سماحته لوفد من الإخوة الهنود القاطنين في مدينة بومباي، الثلاثاء 16 من رجب الأصب 1439 هـ.
وكما أوصى سماحته (مدّ ظله) الضيوف بأن يتكلوا على الله سبحانه وتعالى وأن يفخروا بأنفسهم لما يحملوه من قيم عليا لا يستطيع الآخرون حملها، وأن يحافظوا على أسرهم الكريمة بتطبيق المنهاج الديني.
وفي نهاية اللقاء دعا سماحة المرجع الكبير السيد الحيكم (مدّ ظله) لهم بالتوفيق وطلب منهم أن يتواصلوا وأن يؤدوا الشعائر الدينية وأن يوصلوا وصاياه وسلامه لذويهم ومتعلقيهم.

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

ما هو حكم لحم ولبن الحيوان الذي تصرفوا في هندسته الوراثية ، حتى أصبح دمه مشابهاً لدم الإنسان ؟ وما هو حكم الدم المتخلف من هذا الحيوان لو ذُكِّي ؟

أما لحم الحيوان ولبنه فهو بحكم لحم ولبن مماثله ، مما يندرج في نوعه عرفاً ، كالغنم والبقر والقطة والكلب والإنسان ، لدخوله في أدلة أحكام لبن ولحم ذلك الحيوان ، فما دل على حِلِّيَّة لحم ولبن الغنم مثلاً يدل على حِلِّيَّة لحم ولبن الغنم الذي تصرفوا في هندسته الوراثية ، لأنه من أفراده عرفاً ، ومجرد مشابهة دمه لدم الإنسان لا يخرجه عن موضوع تلك الأدلة . وأما الدم المتخلف من هذا الحيوان لو ذُكِّي فهو طاهر ، لما دل على طهارة الدم المتخلف في الذبيحة ، لعدم النظر في ذلك الدليل لتركيبة الدم وعناصره . على أنه لو فرض قصور ذلك الدليل كفى أصل الطهارة في البناء على طهارة الدم المذكور ، وأما ما دل على نجاسة دم الإنسان فهو مختص بالدم المتكون في جسد الإنسان ، ولا يعم كل دم مشابه لدم الإنسان في عناصره . وبعبارة أُخرى : أن نسبة الدم لصاحبه عرفاً على أساس تكوُّنه فيه ، لا على أساس حمله لعناصر دمه .

ما هي الصيغة الشرعية حتى يكون زواج المتعة صحيحاً ؟

لا بُدَّ في زواج المتعة من الإيجاب والقبول اللفظيين ، ويكفي أن تقول المرأة للرجل : ( زوَّجتُك نفسي إلى وقت كذا بمَهر كذا ) فيقول الرجل : ( قبلْتُ ) ، أو يقول الرجل : ( أتزوجكِ إلى وقت كذا بمَهرٍ قدرُه كذا ) فتقول المرأة : ( قبلتُ ) .

في بريطانيا لعبة تسمى ( اللوترى ) حيث تطبع شركة مساهمة قائمة تحتوي على عدة أرقام وتبيع البطاقة بثمن زهيد ، يختار المشترك باللعبة ستة أرقام من القائمة فإذا طابقت الأرقام المختارة الأرقام المقصودة المضمرة يفوز المشترك بجائزة كبيرة ، ربما بلغت ملايين الجنيهات ، علماً بأن الشركة تقول إن بعض الأرباح يصرف في المشاريع الخيرية عندهم . فهل يحق للمسلم أن يشتري بطاقة كهذه بقصد احتمال الفوز بالجائزة ؟ ويتعهد في حالة الفوز بذل المال في مشاريع إسلامية كلاً أو بعضاً استنقاذاً للمال من أيدي هؤلاء ؟

الظاهر صحة المعاملة المذكورة وخروجها عن المراهنة المحرمة ، لأن قوام المراهنة عدم ملكية المال إلا بالفوز ، كما في الرايسز ، أما المعاملة هنا فهي عبارة عن بيع البطاقة بالثمن الزهيد وشرائها به ، مع اشتراط بذل الجائزة على تقدير مطابقة الأرقام المختارة للأرقام المضمرة . فالجائزة مستحقة بالشرط في ضمن البيع ، لا بنفس الفوز في المسابقة ، وحينئذ تحل الجائزة بالشرط ، ولا يجب بذل المال للجهات الخيرية ، وإن كان ذلك حسناً .

هل أن ممارسة العادة السرية من الكبائر ؟ وإذا لم يكن للمرأة مني - كما يقال عن الأطباء - فهل تجوز لها الممارسة ؟ وإذا جاز ذلك أولياً فهل يجوز نشره بين النساء ثانوياً ؟ خصوصاً مع العلم بأضراره الصحية والاجتماعية .

لا يجوز التلذذ بالمس للرجل والمرأة ولو مع عدم الإنزال ، ولا يستثنى من ذلك إلا مس أحد الزوجين ونحوهما للأخر ، وكذا مس الإنسان لنفسه من أجل الإثارة للنكاح المحلل .

ارشيف الاخبار