مؤسسة الشعائر في مكتب سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) تشارك بإحياء مراسم العزاء بذكرى شهادة العقيلة زينب بن الإمام علي عليهما السلام في مرقدها في سورية

مؤسسة الشعائر في مكتب سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) تشارك بإحياء مراسم العزاء بذكرى شهادة العقيلة زينب بن الإمام علي عليهما السلام في مرقدها في سورية
2018/04/02

 

 شاركت مؤسسة الشعائر في مكتب سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) بمراسم العزاء التي أقيمت بمرقد العقيلة زينب بنت الإمام علي عليهما السلام في العاصمة السورية دمشق.
وقال سماحة السيد أمجد العذاري من المؤسسة إن “مؤسسة الشعائر في مكتب المرجع الكبير السيد الحكيم شاركت جموع المعزين بذكرى استشهاد العقيلة زينب في موكب النجف الأشرف القادم من العراق ”.
مضيفا ”كما شاركت المؤسسة في مراسم العزاء التي أقيمت في حرم السيدة رقية بنت الحسين عليه السلام في الشام من قبل المعزين الوافدين من العراق".
كما زار وفد المؤسسة مكتب سماحة المرجع الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مد ظله) في الشام حي الامين وفي منطقة السيد زينب عليها السلام، كما حضر الوفد المجالس الحسينية والعزاء في الموكب المتواجد في سوريا وإقامة صلاة الجماعة.

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

هل يجوز سماع الأغاني التي تكون خارجة عن غناء أهل الفسوق ؟

إذا كان من شأنها أن توجب الطرب ويُقصد بها اللهو فهي حرام .

وإذا كانا جائزين فهل يجوز ذلك في الحسينية ؟

نعم يجوز ، إلا أن يكون فيه هتكاً للحسينية ، أو خروجاً عن شرط الواقف ، أو مخالفة لأمر المتولي ، وهكذا الحال في المسجد .

ما حكم أخذ الأجرة واكتساب المال لمجرد كون المكلف قد دخل إلى صفحة معينة في الإنترنت ؟ فيسجل له فيه حساب ، وفي آخر كل شهر يعطي بما هو مجموع المال المحدد له عند دخوله ، حتى قد يصل بعض الأحيان إلى ما بين ( 400 - 2700 ) دولار شهرياً ، وكذلك الأمر نفسه بمجرد أن يرسلوا للمكلف رسالة في بريده الخاص ، فعندما يقوم بفتحها فإن برنامجاً تلقائياً يسجل له مبلغاً معيناً ، وهكذا ونظائر ذلك كثير في شبكة الإنترنت ؟

لا بأس بأخذ المال المذكور في فرض جواز الدخول للصفحة المعينة ، لعدم لزوم محذور شرعي منه - كترويج الباطل - ، سواء كان المال المدفوع في مقابل الدخول في الصفحة المذكورة كعوض ، أم كان من سنخ الجائزة والهدية التشجيعية . أما مع حرمة الدخول فلا يجوز أخذ المال إذا كان من سنخ العوض ، لأنه من أكل المال بالباطل ، ويجوز إذا كان من سنخ الهدية والجائزة ، نعم قد يجوز أخذ المال مطلقاً من باب الاستنقاذ إذا كان دافعه غير محترم المال ، وكذا من باب الإلزام إذا كان دافعه محترم المال ، وكان مقتضى مذهبه استحقاق المال عليه وجواز أخذه منه بسببه .

ارشيف الاخبار