سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يستقبل وفدا من الجالية اللبنانية في السنغال ويدعو إلى التمسك بالقيم الإسلامية المستمدة من النبي الأعظم وأهل بيته عليهم الصلاة والسلام

سماحة المرجع الكبير السيد الحكيم (مدّ ظله) يستقبل وفدا من الجالية اللبنانية في السنغال ويدعو إلى التمسك بالقيم الإسلامية المستمدة من النبي الأعظم وأهل بيته عليهم الصلاة والسلام
2017/12/11


دعا سماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم (مدّ ظله) الجاليات الإسلامية في المهجر إلى التمسك بالقيم الإسلامية الشريفة المستمدة من القرآن الكريم وسيرة النبي محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) وأهل بيته (عليهم السلام) بإشاعة التسامح والصفح والمحبة والتواد والتواصل بين المؤمنين ونبذ كل أشكال الكراهية والعنف، جاء ذلك خلال استقبال سماحته لرئيس المؤسسة الإسلامية الاجتماعية في السنغال الشيخ عبد المنعم الزين ووفد الجالية اللبنانية في جمهورية السنغال.
كما أكد سماحته (مدّ ظله) على الجاليات الإسلامية في المهجر بالاهتمام بإحياء المناسبات الدينية المختلفة والمشاركة فيها واستثمارها في التواصل والمحبة والتآخي، والاهتمام بالناس بالتواد والأخلاق الفاضلة بعيدا عن التشنجات والكراهية.
داعيا في نهاية اللقاء الذي جرى، اليوم الأحد 21 من ربيع الأول 1439 هـ، من العلي القدير أن يوفقهم في مساعيهم لخدمة الدين والمؤمنين.
من جانبه أعرب إمام الجالية الإسلامية في السنغال الشيخ عبد المنعم الزين، عن جزيل شكره وامتنانه لمقام المرجعية المباركة، بإتاحتها الفرصة للاستماع إلى توجيهاتها السديدة في كافة المجالات لاسيما تلك المشاكل التي تواجه المؤمنين في بلاد المهجر.

استقبال طلبات التسجيل في الدورة الصيفية العاشرة للشباب المغترب وغيرهم

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

أنتجت بعض المؤسسات الشيعية برامج كمبيوترية لبعض الكتب ، مما يسهل للباحث الرجوع إليها والاستفادة منها ، وكتبت عليها عبارة مؤداها أنه : لا يجوز نسخ البرنامج وتكثيره . أ - فهل يحرم نسخها ؟ ب - وهل يحرم إعطاؤها لمن يريد نسخها ؟ ج - وما هو الحكم في الحالتين السابقتين لو كانت المؤسسة غير شيعية ؟

إذا رجع ذلك إلى اشتراط عدم الاستنساخ في عقد بيع البرنامج أو هبته حرم الاستنساخ على المشتري والموهوب ، كما لا يصح لهما الأذن فيه لغيرهما وتمكينهما منه عملاً بالشرط المذكور ، من دون فرق بين المؤسسة الشيعية وغيرها إذا كانت محترمة المال ، وإن لم يرجع ذلك للاشتراط ، بل لمجرد بيان ثبوت هذا الحق قانوناً فلا يحرم الاستنساخ ولا واقع لهذا الحق .

هل يجوز للمرأة أن ترتدي القميص والتنورة مع الربطة كحجاب شرعي ؟ وما حكمه لو كان مبرزاً للصدر والوركين ؟

إذا كان الحجاب المذكور محققاً لستر ما يجب ستره جاز الاقتصار عليه ، إلا أن يكون مثيراً وموجباً للفتنة ، فالأحوط وجوباً تجنبه حينئذ .

هل يجوز إعطاء الحقوق المالية من الخمس والزكاة إلى أي مرجع ؟ أم لا يجوز إلا إلى مرجع التقليد ؟ أو أعلم الموجودين إن كان متوفى ؟

يجب على من عليه الحق إعطاؤه لمن هو الأوثق في نفسه في الأمانة والمعرفة ، وحسن التصرف ، وبعد النظر ، والأقدر على إيصال الحق لمستحقه ، وصرفه في مصرفه .

لو دخل المكلف إلى موقع في برنامج حواري ، ولكنه كان أكثر استعمالاً لأهل الفسق العلني ، كالإباحية وغيرها في كلامهم ، وعرض الصور ، وغير ذلك من العناوين للعرض للفساد ، وأرقام التلفونات للرجال والنساء المنحرفات حول ذلك ، لو دخل المكلف ذلك الموقع أو استعمل ذلك البرنامج ، فوجَّه له بعض الرواد لذلك الموقع أو البرنامج أسئلة حول طريقة استعمال وفنون ذلك البرنامج ، فهل يجوز للمكلف الملتزم أن يقوم بتعليم ذلك للسائل مع عدم علمه بنزاهته ؟ بل في الأغلب أنه يريد أن يتعلم حتى يقوم بنفس الأعمال الشائعة من المحرمات العلنية في ذلك البرنامج الحواري ؟ فما هو حكم تعليمي لذلك ؟ وما هو الضابط في مطلق التعليم حول تلك البرامج الأكثر استعمالاً في إشاعة الفاحشة جهاراً وعلناً ؟

التعليم بنفسه ليس محرماً ، إلا أنه قد يحرم لعنوان ثانوي ، كالتشجيع على الفساد ، وترويجه ، ومن ثم يكون الاحتياط في ترك التعليم ، بل قد يكون الاحتياط في ترك الدخول لذلك الموقع والحوار فيه ، بل قد تجب مجانبته إنكاراً للمنكر .

ما حكم المرأة التي تقص شعرها أثناء فقد شخص عزيز عليها ؟

يحرم ذلك ، وفيه الكفارة ، وهي عتق رقبة ، أو صيام شهرين متتابعين ، أو إطعام ستين مسكيناً ، ككفارة إفطار شهر رمضان .

ارشيف الاخبار