مكتب المرجع السيد الحكيم يستمر بجهوده لحل نزاع بين عشيرتين كريمتين في محافظة ذي قار وفق القواعد والأعراف الشرعية

مكتب المرجع السيد الحكيم يستمر بجهوده لحل نزاع بين عشيرتين كريمتين في محافظة ذي قار وفق القواعد والأعراف الشرعية
2017/07/10

فقد توجه سماحته (دام عزه) إلى مدينه الناصرية في الليلة الاولى من شهر رمضان المبارك، حيث وجه كلمته المباركة لكلا العشيرتين الكريمتين، بمطالبته الطرفين بضرورة حل النزاع القائم بينهما وفق الطرق السليمة.
وقال ممثل مكتب سماحة المرجع الحكيم، العلامة السيد طالب الياسري ” أكملنا بحمد الله ما بدأ به سماحة السيد عز الدين الحكيم، وعرضنا عليهم مجموعة تصورات لحل المسألة منها مسألة اختيار المحكمين من عدد من الوجهاء ورؤساء العشائر، وقد تم التوافق على هذا المبدأ.
وتابع السيد الياسري “وعقد الاجتماع الأول الخميس الماضي وبحضور اللجنة وأطراف النزاع، وتم الاستماع إلى ما يدلي به كل طرف بخصوص النزاع، والنظر فيما يقدمه من أدلة وشهادات، وفي ختام الجلسة الأولى، قدمنا الشكر نيابة عن مكتب المرجع السيد الحكيم لعشيرة آل إبراهيم وعشيرة آل نصر الله، وكذلك للمحكمين ولصاحب المضيف وشيخ عشيرة السوالم، ولكل من ساهم معنا وشاركنا في إنجاح هذا المشروع المبارك”.
وفي المقابل أبدت العشائر ومسؤولو المحافظة الشكر والامتنان لمقام مرجعية السيد الحكيم (مدّ ظله) على هذه المبادرة الطيبة، والتي مثلت حدثاً متميزاً في المحافظة لحل هذا النزاع الشائك والمعقد، وقد حملنا التحية والسلام لسماحة المرجع الديني الكبير السيد محمد سعيد الحكيم وللعائلة الكريمة

كلام من نور

من وثق بالله أراه السرور ومن توكل عليه كفاه الأمور (الامام علي عليه السلام)

الاستفتاءات اليومية

هل يجوز بيع الأعضاء خاصة بالنسبة للفقير المحتاج للمال ؟

الأحوط وجوباً عدم بيع الأعضاء ، خصوصاً ما كان معرضاً لأن يتوقف عليه الإنسان كالكلية ، بل إذا خشي الضرر بقلعه ضرراً تتعرض معه الحياة للخطر فهو حرام .

لديَ سؤال عن ( الحيلة الشرعية ) ، هل هناك شيء اسمه ( الحيلة الشرعية ) ؟ فسبق أن سمعتُ أن البعضَ يسافرون أحياناً في يوم يُشكُ فيهِ إنْ كانَ من شهر رمضان أو لا ، كي يكون لهم العُذرَ في الإفطار ، ويقولون إنًها حيلةٌ شرعية ، فهل يجوز ذلك ؟

لفظة ( الحيلة ) عرفاً مدلولها غير محبَّب ، لكنّ ما يسمّى بالحيلة الشرعية يراد منه الوسيلة المشروعة التي يتخلّص بها الإنسان من المشقة أو الكلفة التي تترتب على بعض الأحكام الشرعية ، فالسفر مثلاً وسيلة مشروعة للتخلص من كُلفة الصيام ، لأن المسافر لا يصوم - بشروط السفر الموجب لذلك - ، فمن حق المسلم أن يسافر في شهر رمضان كي لا يصوم ، وفي الحديث - ما مضمونه - : ( نِعمتُ الحيلةُ ما أخرجت من حرام إلى حلال ) .

ارشيف الاخبار